X

السمع و ضعف السمع

.حياتك, عالمك, سمعك

إن حاسة السمع التي وهبنا إياها الخالق تلعب دوراً في غاية الأهمية في كيفية تفاعلنا مع محيطنا. فهي تعمل على تسهيل و تشكيل علاقاتنا مع الآخرين, و تفتح لنا الأبواب لتجارب حياتية رائعة. غير أن حاسة السمع هذه, هي أيضا معقدة التركيب و ذات حساسية عالية

إن حاسة السمع التي وهبنا إياها الخالق تلعب دوراً في غاية الأهمية في كيفية تفاعلنا مع محيطنا. فهي تعمل على تسهيل و تشكيل علاقاتنا مع الآخرين, و تفتح لنا الأبواب لتجارب حياتية رائعة. غير أن حاسة السمع هذه, هي أيضا معقدة التركيب و ذات حساسية عالية

.لذلك, دعونا نعطي هذه الحاسة الإهتمام و الرعاية التي تستحقه

:كيف نسمع

تعتبر الأذن العضو الأكثر إذهالاً و مهارة في أداء وظيفته الأكثر تعقيداً وجمالاً و هي السمع. حيث أنها قادرة على التفريق بين أكثر من 7,000 طبقة صوتية لتتيح للدماغ تحديد موقع مصدر الصوت بدقة متناهية

.تتكون الأذن البشرية من ثلاثة أجزاء – الأذن الخارجية, و الوسطى, و الداخلية

.الأذن الخارجية: تقوم الأذن الخارجية بإلتقاط الأصوات و تمريرها إلى طبلة الأذن عبر قناة السمع الخارجية

الأذن الوسطى: تتسبب الموجات الصوتية الممرة بإهتزاز الطبلة و بالتالي إهتزاز عظيمات الأذن: المطرقة, الركاب , و السنديان والتي تمرر هذا الإهتزاز بدورها إلى الأذن الداخليه

.الأذن الداخلية: تعمل القوقعة على تحويل حركة العظيمات إلى إشارات كهربائية ليلتقطها العصب السمعي والذي ينقلها بدوره للدماغ

.تتكون الأذن البشرية من ثلاثة أجزاء – الأذن الخارجية, و الوسطى, و الداخلية

:مقطع الفيديو التالي يبين آلية السمع

:ضعف السمع

إن ضعف السمع ينتج تدريجياً و بشكل بطيئ عبر السنين و بالتالي فإن وضوح تأثيره يكون كذلك تدريجياً مما يجعل ملاحظة تراجعه يكون أكثر صعوبة لمن يعانون من مثل هذا الضعف بأنفسهم بينما يمكن للأقارب, و الأصدقاء, و الزملاء ملاحظة وجود خلل ما في السمع عند غيرهم

على الرغم من ذلك, هناك بعض المؤشرات الدالة و التي يمكنك من خلالها معرفة أن قدرات السمع لديك ليست كما يجب أن تكون عليه منها: صعوبة في فهم المكالمات الهاتفية بوضوح؟ شكوى الأهل المتكرر من إرتفاع صوت التلفاز أو الراديو عند تحكمك بمستوى درجة الصوت؟ صعوبة متابعتك لمحاور الحديث مع الآخرين عند تواجدك معهم بالمطعم أو بالشارع حيث مستوى ضوضاء مرتفع؟ الشعور بالتعب أو الإرهاق بعد حضور حفل عائلي حيث أن السمع بحاجة إلى مجهود تركيزي أيضاً؟ السمع أكثر سهولة و يسر عند النظر مباشرة لفم المتحدث؟

إن ضعف السمع ينتج تدريجياً و بشكل بطيئ عبر السنين و بالتالي فإن وضوح تأثيره يكون كذلك تدريجياً مما يجعل ملاحظة تراجعه يكون أكثر صعوبة لمن يعانون من مثل هذا الضعف بأنفسهم بينما يمكن للأقارب, و الأصدقاء, و الزملاء ملاحظة وجود خلل ما في السمع عند غيرهم

يمكن لهذه المؤشرات أن تكون دلالة على ضعف القدرة السمعية لديك. غير أنه لا يجب عليك القلق حيال ذلك فالحلول متوفرة و هي جداً فاعلة ولكن يجب عليك أولاً أن تبحث عنها

يغلب على الكثير من الأشخاص عدم تقبل فكرة إستخدام المعينة السمعية و غالباً ما يقومون بتأجيل قرار إستخدامها و تفضيل الإنتظار لوقت أطول لحين ظهور أعراض فقدان السمع بشكل كبير و مترافق مع مشاكل حياتية أخرى مرتبطة مباشرة بالسمع

مع ذلك, كلما كان قرارك أسرع في الحصول على المساعدة السمعية كلما كانت النتائج أفضل, حيث أن إستخدامك للمعينة السمعية في وقت مبكر من بدايات الشعور بضعف السمع يساعد كثيراً في أن يقوم الجزء المسؤل عن السمع في الدماغ بتحليل الإشارات العصبية الواردة إليه و الإعتياد عليها. بينما تأخير إستخدام المعينة السمعية لوقت أطول قد يضعف فرص التعود عليها وقبولها والأهم من هذا كله الكم الكبير من عدم التمتع بنعم الحياة طوال فترة عدم إستخدام المعينة السمعية

:التأثيرات السلبية المحتملة لضعف السمع

الحد من القدرة على الإنتباه –

تضاؤل القدرة على فهم الكلام –

مشاكل في التواصل مع الآخرين –

تراجع في الذاكرة –

عدم الرغبة في تجارب جديدة غير معروفة –

تراجع الأداء الوظيفي –

ضعف التقدير من قبل الآخرين –

عدم الإستقرار و الضغط النفسي و الإحباط –

التنصل من الواجبات الإجتماعية و العزلة –

ضعف السمع يمكن حدوثه نتيجة خللٍ في أي جزءٍ من أقسام الأذن, الخلل الوظيفي للأذن الخارجية أو الوسطى يمكن علاجه جراحياً أو دوائياً في الغالب. في حين أن الخلل الوظيفي للأذن الداخلية هو المسبب الأكثر شيوعاً لضعف السمع و الذي يشكل ما نسبته 80% من حالات فقدان السمع عموماً. و يمكن التعويض عن مثل هذا الضعف بإستخدام المعينات السمعية الحديثة في معظم الحالات

إعلم أنه لا توجد حالتا ضعف سمعٍ متشابهتان و أن معظم من يعانون من ضعف في السمع تجمعهم مشكلة عدم القدرة على تمييز النغمات الناعمه و الأصوات ذات الطبقة المرتفعه و صعوبة سماع الأصوات كالهمس و أصوات الأطفال أو صوت تغريد الطيور

:مقطع الفيديو التالي يساعدك على فهم طبيعة ضعف السمع

إستخدام معينتان سمعيتان: السمع بأذنين إثنتين أفضل من واحدة

:إن ما وهبنا إياه الخالق لإذنان إثنتان إنما لسبب

السمع الثنائي أو السمع بكلتا الأذنين يساعد كثيراً في تحديد مصدر الصوت بغض النظر من أي الإتجاهات كان الصوت قادم كما أن السمع بالأذنين يتيح لنا التركيز بشكل محدد على سماع ما نود سماعه من الأصوات الكلامية بمستوى شدة مرتفع و أكثر وضوحا بينما يتم تجاهل أي مصدر صوت آخر. تالياً بعضاً من أهم مزايا السمع الثنائي : الإعادة الثنائية , التثبيط الثنائي , الإستماع الثنائي الموجه

الإعادة الثنائية

عند سماعنا للأصوات بكلتا الأذنين إنما هو أشبه بسماع ذات الصوت مرتين و الذي يساعد دماغنا على رسم صورة تحليلية أكثر وضوحاً لطبيعة الصوت بينما تقل درجة هذه المساعدة عند وجود ضعف في السمع. إن إستخدام معينتان سمعيتان يساعد كثيراً على إستعادة وتحصيل الفائدة مما أسميناه بالإعادة الثنائية

التثبيط الثنائي

في الظروف الإستماعية حيث يكون كلٍ من الضجيج و الكلام حاضراً, فإن السمع بكلتا الأذنين يساعد دماغنا على منح الأصوات الكلامية الأولوية الأقصى منها للضجيج وهذه الخاصية تقل فائدتها كثيراً عند من يعانون من ضعف السمع, و عليه فإن إستخدام معينتان سمعيتان يساعد على إستعادة هذه الفائدة الكبيرة

الإستماع الثنائي الموجه

في الظروف الإستماعية ذات الزخم الصوتي المتعدد و من أماكن متعددة, فإن السمع بكلتا الإذنين يساعد دماغنا على التقاط مصدر صوت واحد وهو ذاك الذي نرغب فقط في سماعه ليركز عليه. بينما تقل هذه الفائدة كثيراً عند من يعانون من ضعف السمع و عليه فإنه يمكن إستعادة هذه الفائدة فقط بإستخدام معينتان سمعيتان

:إن ما وهبنا إياه الخالق لإذنان إثنتان إنما لسبب

:مقطع الفيديو التالي يساعدك على فهم آلية السمع الثنائي

أقدم على الخطوة التالية الآن

من المحزن جداً أن نكون قادرين على تقدير نعمة السمع و أهميته في جميع نواحي حياتنا فقط عندما نبدأ بإستشعار الضعف في قدراتنا السمعية و التيقن من الكم الضائع من الخبرات السمعية الجميلة نتيجة ضعف السمع

ما أهمية إتخاذ قرار معالجة ضعف السمع بأقرب وقت؟

ضعف السمع يحدث تدريجياً

يعتبر ضعف السمع عملية تدريجية الحدوث و قد تأخذ وقتاً يمتد لعدد من السنين – بل إنه يحدث تدريجياً بحيث لا نشعر مباشرة بتأثيره السلبي على نواحي حياتنا

عدم الحصول على المساعدة السمعية يؤثر سلباً على حياتنا

مشاكل التواصل مع العائلة و الأصدقاء و الزملاء كلها يمكن أن تؤدي إلى مشكلات مصاحبة كالضغط النفسي و الإنعزالية و حتى الوصول لدرجة الإحباط.

كلما كان العلاج أسرع كلما كان أفضل

كلما كان إستخدامك للمعينات السمعية أسرع كلما كان هذا أفضل حتى و إن كنت تعاني من ضعفٍ بسيط في السمع

إحرص على تحفيز دماغك

إن إستخدامك للمعينات السمعية سيمكنك من السمع مرة أخرى كما أن الدماغ سيتم إستثارته سمعياً بينما تزداد الحيوية العقلية أيضاً

إستمتع بأكبر قدر من الحياة

إن تحسين نوعية الحياة يؤدي بالنتيجة إلى تفاعل إجتماعي لا محدود

يعتبر ضعف السمع عملية تدريجية الحدوث و قد تأخذ وقتاً يمتد لعدد من السنين – بل إنه يحدث تدريجياً بحيث لا نشعر مباشرة بتأثيره السلبي على نواحي حياتنا

القدرة على السمع جيداً من جديد له الكثير من التأثيرات الإيجابية حيث أثبتت الدراسات العلمية أن الغالبية العظمى من مستخدمي المعينات السمعية أظهروا مستوى مرتفع من درجات الرضى والفائدة من معيناتهم السمعية. بينما أشارت نفس الدراسات إلى أن مستخدمي المعينات السمعية منذ وقت طويل قد أقروا بمدى التحسن الملحوظ على نواحي حياتهم الإجتماعية و الجسدية و العقلية وأفادوا بمدى أستعدادهم بدرجة أكبر للدخول في تجارب حياتية جديدة دونما تردد

كن مستعداً لتجارب سمعية جديدة ستعمل على تحسين نوعية و جودة الحياة

:قم بإتخاذ القرار و أبحث عن أقرب إختصاصي رعاية سمعية الآن

أداة تحديد وكلائنا المعتمدون